آخر تحديث :السبت-20 أبريل 2024-01:52ص

عربي ودولي


ابتهاج وحذر بإيران إثر رفع العقوبات الدولية عنها

ابتهاج وحذر بإيران إثر رفع العقوبات الدولية عنها

الإثنين - 18 يناير 2016 - 08:23 م بتوقيت عدن

- مراقبون برس-رويترز

عمّ الابتهاج مبنى البرلمان الإيراني إثر إعلان رفع العقوبات الدولية عن إيران، في حين تدافع المؤيدون في الخارج لطبع القبلات على جبين وزير الخارجية محمد جواد ظريف والتقاط صور «سيلفي» معه، فيما ساد الحذر أوساطاً إيرانية شعبية إزاء بدء سريان الاتفاق النووي.
وعلى الرغم من أنه ساد شعور عام بين الإيرانيين بالتفاؤل، إلا أن ردود فعل الكثير غيرها شابها الحذر، على النقيض من النشوة التي سادت قبل ستة أشهر عندما تدفق الإيرانيون إلى الشوارع احتفالا بتوقيع الاتفاق النووي الذي مهد لرفع معظم العقوبات الاقتصادية.
وعاش كثير من الإيرانيين طويلا تحت نير العقوبات أو التقشف في زمن الحرب، حتى أنهم باتوا غير قادرين على توقع ما قد يخبئه لهم المستقبل، فضلا عن ذلك فإن الحكومة نبهت الإيرانيين إلى أن عليهم ألا يتوقعوا المعجزات، وهو ما أخذه الشعب على محمل الجد.