آخر تحديث :السبت-20 أبريل 2024-01:52ص

البنوك الفاسدة

الأحد - 24 مارس 2024 - الساعة 03:21 ص

صالح الحنشي
بقلم: صالح الحنشي
- ارشيف الكاتب


ماذا تعني الشبكة الموحدة.

ولماذا اتخذ البنك المركزي اجراءه الاخير بمنع التعامل مع بعض من البنوك..



الاجراءات التي اتخذها البنك المركزي اجراءات كان يفترض ان قد اتخذها من حين تم نقله الى عدن. وبالمناسبة هذه الاجراءات لم تمس مصالح اي احد. لا ملاك شركات الصرافه ولا المواطن ولا التجار.

كلما في الامر ان البنك المركزي اتخذ اجراء يمنحه القدرة على معرفة حركة الاموال.

فمثلا الشبكه الموحدة. لايعني هذا انه تم فصل عملية التحويلات بين مناطق الشرعية ومناطق سيطرة الخوثي. التحويلات ستستمر بشكل طبيعي .

بالنسبة للاجراء الذي اتخذه البنك المركزي ضد بعض البنوك كان سببه رفض هذه البنوك الدخول في الشبكة الموحدة. يعني تمردت على اجراءات البنك المركزي ومع هذا كل ما اتخذه بحقها هو منع التعامل معها..

بالعمل بنظام الشبكة الموحدة اصبح البنك المركزي قادر على متابعة حركة الاموال في كل محلات الصرافه والبنوك. ومعرفة اين تذهب ومن اين جاءت. يستطيع تتبع حركة الاموال. وتصبح كل تعاملات شركات الصرافه والبنوك تحت اعين البنك المركزي

وهذه من مهام عمل البنك المركزي .يعني انه ما ابتدعها اليوم بدعه.

هذه الرقابة للبنك المركزي تمكنه من وضع حد للمضاربات التي كانت احد اسباب انهيار العمله.

بما يعني انه لايرفض اجراءات البنك الا من كان يقوم باعمال قذره .تهريب وغسيل اموال ومضاربه بالعمله..

البنوك التي رفضت الدخول في الشبكه الموحدة مراكزها الرئيسية في صنعاء.

وكانت تقوم بمهام قذره..

خذ عندك مثلا . كان التاجر الخوثي في صنعاء لما يريد الاستيراد من الخارج كان مثلا يدفع بالريال اليمني لبنك التضامن في صنعاء. ويقوم فرعه في عدن بالحصول على المزاد من البنك المركزي ويغطي لهذا التاجر المبلغ بالدولار. ويحوله للخارج.

ثم تاتي المواد هذه الى ميناء الحديده



اما الان بعد هذا الاجراء للبنك المركزي.

اذا قام بنك التضامن بنفس العملية التي كان يقوم بها. لن يمنعه البنك لكن يصبح هذا التاجر مجبرا ان تصل البضاعه الى ميناء عدن.وهنا تدفع ضرائبها وجماركها

كان قبل اجراء البنك المركزي تقوم البنوك التجارية بتهريب الاموال للخارج تحت غطاء الاستيراد.. لكن الان اصبحت غير قادرة لان حركة المال تحت الرقابه كم حولت للخارج للاستيراد وكم وصلت بضائع الى عدن..

الخلاصه اجراءات البنك المركزي لم تمس اي حقوق لا لبنوك ولاشركات الصرافه

ولكنها منعت اعمال التهريب والمضاربه وغسيل الاموال.. واي بنك او شركة صرافه لم ترق له هذه الاجراءات اعرفوا انه كان يقوم باعمال قذره..